قصه مقتل شاب دافع عن بنت

قصة طالب شهيد الانسانيه الذى قتل بسبب دفاعه عن فتاه

منذ بداية الواقعة، والتى كانت بمعاتبة محمد راجح الطالب الجامعى لقيامه بمغازلة فتاة، ولكن الأمر لم يكن كما يريد محمود البنا فكان التربص به لقتله من المتهم واثنين من زملائه، وقتلوه بدم بارد وعلى الرغم من محاولة المجنى عليه الهروب من أيديهم إلا أنه لم يفلح ليقع بطعنات المطواة، ولم تفلح محاولات إنقاذه ليترك الحياة تاركا خلفه رسالة مفادها الحفاظ على القيم والمبادئ 

الشهيد محمود البنا

في محافظة المنوفية، وتحديدًا في مدينة تلا، طالب عنده 20 سنة اسمه “محمد راجح”، من النوعيات اللي اتربت على ثقافة السرسجية، واتطبع بأخلاق المشردين اللي بتلهمهم سينما السبكي، وبيطبق نموذج رجولة محمد رمضان اوقف بنت وبدء يضربها وياخد من الفون ولكن تدخل محمود البنا انهى كل شئ وفور انتهاء الازمه صحاب محمد راجح نزلوا استورى فيها اللى بيضرب بنت مش راجل ولكن محمد راجح لم يفعل رجولته الا على محمود البنا وفور تلقى الطرفين تم قتل محمود البنا

محاوله هروب محمود البنا من القاتل
القاتل محمد راجح

تم القبض على القاتل من قبل مباحث المنوفية

صورة للمجرمين المتهمين بقتل محمود البنا

اخر تطورت القضيه أسندت النيابة للجميع تهمه القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد
وعقبال قرار الإحالة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق